free website hit counter لن تصدق كيف بإمكانك علاج أمراض القلب بالأعشاب
صورة ذات صلة

لن تصدق كيف بإمكانك علاج أمراض القلب بالأعشاب


يعد الفؤاد من أفضَل أعضاء الجسد، لهذا تتعدد أشكال دواء الأمراض التي تصيب الفؤاد، ومن تلك الأشكال دواء أمراض الفؤاد بالأعشاب الذي هو من أكثر أشكال الدواء فعالية .

ما هي أمراض القلب وأعراضها؟

في الطليعة لا مفر من تحديد معنى أمراض الفؤاد، فهناك عدد من الأمراض التي تصيب الفؤاد وتعرقله عن تأدية عمله في ضخ الدم إلى بقية مناطق الجسد، ومن تلك الأمراض نذكر: الذبحة الصدرية، السكتة الدماغية، عدم اتزان ضربات الفؤاد، تصلب الشرايين، تزايد ضغط الدم، الشريان التاجي، خلل ونقائص خلقية في عضلة الفؤاد.

وهناك عدد من المظاهر والاقترانات التي تشترك بها جميع أمراض الفؤاد وتشير إلى وجود إشكالية وخطر على صحة الفؤاد على نحو خاص والجسد على العموم، وتلك المظاهر والاقترانات هي:

- اختلال في ضربات الفؤاد.
- صعوبة في التنفس.
- وجع بداخل منطقة الصدر والفؤاد.
- الإرهاق والإجهاد العام.
- الإرتباك والتوتر

علاج أمراض القلب بالأعشاب

الزعرور

يحتوي نبات الزعرور (سواء أكان أوراق أم أزهار ) على مواد مضادة للأكسدة تمنع وتقي من تشكيل مادة الثرومبوكسين التي يتسبب في تجلط الصفيحات الدموية، لذلك كان نبات الزعرور مفيدًا في علاج ضعف عضلة القلب وللتخلص من الدهون وارتفاع الكوليسترول في الدم، وارتفاع ضغط الدم أيضًا. ويتم تناول الزعرور كشاي مغلي لعلاج أمراض القلب.

الثوم

يتميز الثوم بكونه علاج للعديد من الأمراض ومن بينها علاج أمراض القلب وضغط الدم المرتفع، وارتفاع نسبة الكوليسترول بالدم، حيث يحتوي الثوم على مادة الألينين التي تتحول عند تقشير الثوم وتقطيعه إلى مادة الأليسين المضادة للبكتيريا والتي تمنع من تشكل مادة الثرومبوكسين المسببة لتجلط الدم. لذلك ينصح بتناول الثوم يوميًا وخاصة الطازج منه.

الأرجوانا

تتواجد عشبة الأرجوانا في الهند، وهي معروفة بدورها الفعال في تقوية عضلة القلب، وتنشيط الدورة الدموية في الجسم، وخفض ضغط الدم المرتفع.

الشاي الأخضر

يحتوي الشاي الأخضر على مواد مضادة للأكسدة (الكاتشينات) التي تقوي عضلة القلب وتعالج الأمراض المتعلقة به وتحافظ على مستوى الكوليسترول الطبيعي في الدم، لذلك ينصح بتناول من 4 إلى 5 أكواب من الشاي الأخضر يوميًا للحصول على كامل الفائدة منه.

الكركم

يتكون الكركم من أحماض دهنية غير مشبعة ومواد كركمينات مضادة للأكسدة تجعل منه علاجًا فعالًا لخفض مستوى الكوليسترول في الدم وعلاج أمراض القلب، والوقاية من الإصابة بها، لذلك ينصح بالمداومة على تناول الكركم يوميًا.

القرفة

يمكن تناول القرفة على شكل مسحوق بأخذ ملعقة منه يوميًا، أو برشه على الأطعمة والمشروبات، أو وضع عود من القرفة في كوب من الماء المغلي وشربه كل يوم، فذلك يساعد على خفض ضغط الدم المرتفع، والحفاظ على المستوى الطبيعي للكوليسترول في الدم، وخفض نسبة الدهون في الدم.

الزنجبيل

يحتوي الزنجبيل على العديد من المواد والعناصر التي تجعل منه عشبة مهمة في الحفاظ على صحة الجسم بشكل عام وتقوية مناعته ضد الإصابة بمختلف الأمراض، والحفاظ على صحة القلب بشكل خاص والوقاية من الإصابة بأمراض القلب والشرايين وخفض مستوى الكوليسترول في الدم، لذلك لا بد من ضم مغلي الزنجبيل إلى قائمة المشروبات التي تتناولها كل يوم.

الدانشين

تلعب نبتة الدانشين الصينية المنشأ دورًا فعلًا في التخلص من الذبحة الصدرية والتقليل من نسبة الدهون في الدم، والوقاية من الإصابة بتجلط الدم، وتنشيط عمل الدورة الدموية.

الجنكة

تتميز عشبة الجنكة باحتوائها على مادة الفلافونويدات الفعالة في التخلص من تصلب الشرايين وعلاج ارتفاع ضغط الدم.

الحلبة

تساهم عشبة الحلبة في تنشيط الدورة الدموية وتقليل ضغط الدم المرتفع، وبالتالي فإنها تقي الجسم من حدوث تجلطات الدم.



Jehad A. Alnahal
Author of the article
writer and blogger, founder of shtaa .

New of label : الصحة العامة

Post a Comment